الجولان المحتلسوريا

جيش الاحتلال الإسرائيلي يدمر نقطة مراقبة للجيش السوري في الجولان

دمّر الجيش الاحتلال الإسرائيلي نقطة مراقبة تابعة للجيش السوري في هضبة الجولان، وذلك للمرة الثالثة هذا العام، وفق متحدّث عسكري.

وجاء في تغريدة أطلقها المتحدث باسم الجيش الاحتلال بالعربية أفيخاي أدرعي أنّ الجيش “دمّر نقطة المراقبة الأمامية للجيش السوري والتي أقيمت في منطقة إسرائيلية غربي خط ألفا وسط هضبة الجولان“، في إشارة إلى الجانب الإسرائيلي من المنطقة العازلة التي تسيّر فيها الأمم المتحدة دوريات مراقبة.

وأعلن أدرعي أن القوات الإسرائيلية قامت “باقتحام نقطة المراقبة السورية وتفجيرها بواسطة أجهزة تفجيرية”، مشدّداً على أنّ الجيش الإسرائيلي “لن يتسامح مع أي محاولة لانتهاك سيادة دولة إسرائيل وسيواصل العمل من أجل الحفاظ على أمن مواطنيها”.

ولم ترد على الفور أي تقارير عن سقوط قتلى أو جرحى.

وخلال السنوات الماضية، شنّت قوات الاحتلال عشرات الضربات الجوية في سوريا، مستهدفة بشكل خاص مواقع للجيش السوري وأهدافاً أخرى .

ونادراً ما تؤكّد قوات جيش الاحتلال تنفيذ ضربات في سوريا، إلا أنها تكرّر أنها ستواصل التصدّي لما تصفه بمحاولات الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري قرب حدودها.

 

فيديو نقلاً عن المتحث بأسم جيش الاحتلال عير موقع انستاجرام يضهر فيه كيف قامت قوات الالحتلال بإجتياز السور ودخول الاراضي السورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى