فلسطين البوصلة

عشرات المستوطنين يقتحمون باحات الأقصى

أصيب اليوم الخميس، عشرات المرابطين المتواجدين بالمسجد الأقصى، بالاختناق ورصاص الاحتلال المعدني المغلف بالمطاط، فيما اعتقلت قواته شابا من باحات المسجد عقب الاعتداء عليه.

وأفادت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال قمعت المرابطين في المسجد الأقصى، ما أسفر عن إصابات بالاختناق والرصاص المطاطي، وحاصرت قسم منهم داخل المسجد القبلي.

واعتقلت قوات الاحتلال شابًا فلسطينيًا بعد الاعتداء عليه، وأطلقت الأعيرة المطاطية تجاه المرابطين داخل “الأقصى”.

واقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم، المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وبحسب مصادر محلية، فإن قوات الاحتلال اقتحمت ساحات المسجد الأقصى، قبل بدء عمليات الاقتحام التي ستستمر على فترات حتى الساعة الثانية من ظهر اليوم.

وانتشرت قوات الاحتلال بكثافة في المسجد الأقصى ومحيطه والبلدة القديمة، وحاولت منع المصلين من الوصول فجرًا إلى “الأقصى”.

ويتواجد العشرات من المرابطين والمرابطات داخل المسجد الأقصى، والذين رددوا التكبيرات، والشعارات المؤيدة للقدس والأقصى، خلال اقتحام المستوطنين للمسجد.

وخلال شهر رمضان، شهدت باحات الأقصى مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، عقب تهديدات منظمات “الهيكل” المزعوم باقتحام “الأقصى” في عيد “الفصح اليهودي”، وإدخال “القرابين” وذبحها في الساحات

والثلاثاء الماضي، دعت جماعات المستوطنين إلى اقتحام المسجد الأقصى، اليوم الخميس، تزامنًا مع ذكرى تأسيس الاحتلال الإسرائيلي في 5 مايو/ أيار من كل عام، على أنقاض فلسطين التاريخية.

وفي وقت سابق، انطلقت دعوات فلسطينية لأهالي الداخل المحتل، بضرورة الحشد والزحف نحو المسجد الأقصى المبارك؛ لحمايته من التهويد ومخططات الجماعات الاستيطانية الاحتفال بداخله.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى